.::::منتديـــات الأنوار الأربعــة عــشـر ::::.

اللهم صل على محمد وآل محمد
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 النبوة الأنبياء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو طاهر
عضو جديد
عضو جديد


ذكر عدد الرسائل : 6
العمر : 43
الدولة : لبنان
نقاطك :
0 / 1000 / 100

SMS :


My SMS
اللهم صل على محمد وآل محمد


علم الدولة :
تاريخ التسجيل : 10/11/2008

مُساهمةموضوع: النبوة الأنبياء   الأربعاء نوفمبر 12, 2008 4:28 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

(النبوة )

معنى كلمة نبي) الديني ) هو الشخص الذي يعرف الأخبار من السماء . فكلمة نبي في الأصل مأخوذة من نبأ أي خبر وليس من كلمة نبا أي ظهر وارتفع والحقيقة أن كلمة نبأ هي المأخوذة من نبا ، فالنبأ هو الغيب الذي ظهر وارتفع ليراه الناس ، وعُرف بعد أن كان مستوراً ومجهولاً .

وأخبار السماء تصل إلى الإنسان بسبل متعددة - وان كان يجمعها طريق واحد في الأصل - فيمكن أن يكلم الله الإنسان مباشرة من وراء حجاب ، أو يوحي له ما شاء ، أي يكتب في صفحة وجود الإنسان ما شاء سبحانه وتعالى ، أو يرسل ملائكة يكلمون الإنسان مباشرة ، أو يكتبون في صفحة وجوده ما شاء الله سبحانه وتعالى .

قال تعالى :-
( وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْياً أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولاً فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ ) .

أما طريقة هذا الكلام والوحي والكتابة فهي ربما كانت بالرؤيا في المنام ، أو بالكشف في اليقظة .

وأقول الكشف لان عالم الأرواح غير هذا العالم الجسماني ، فلكي يطلع عليه الإنسان ويتصل به لابد أن يكشف عنه حجاب هذا العالم الجسماني ، وليس ضروريا أن يكون كل نبي( ) هو مرسل من الله سبحانه وتعالى ، بل ربما كان هناك أكثر من نبي في زمن واحد ، ولكن الله سبحانه وتعالى يرسل احدهم ويكون حجة عليهم ، وعلى غيرهم من الناس . وبالطبع هذا الشخص الذي اصطفاه الله من بينهم هو أفضلهم ، ويعصمه الله سبحانه وتعالى ، ويطلعه على ما يحتاج إليه من الغيب بفضل منه سبحانه وتعالى :-

( عَالِمُ الْغَيْبِ فَلا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً * إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِنْ رَسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَداً)
وهؤلاء الملائكة الذين يسخرهم الله لهذا النبي المرسل :-

( لَهُ مُعَقِّبَاتٌ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ يَحْفَظُونَهُ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ )
يكونون من بين يديه ، ومن خلفه ليحفظونه بأمر الله سبحانه وتعالى من شر شياطين الأنس والجن ، ومن ألقاءاتهم وباطلهم . فهذا الرصد الملائكي يكون مانع وصاد للشياطين من التدخل أو الإلقاء في رسالة السماء عند نزولها إلى هذا العالم السفلي الجسماني ، وبالتالي تصل رسالة السماء إلى النبي المرسل صحيحة ونقية ومحفوظة من إلقاء الشيطان :

(لا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلا مِنْ خَلْفِهِ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ)
(إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ) .

أما أولئك الأنبياء أو الذين حصلوا على مقام النبوة في فترة من الزمن ، أي أنهم اطلعوا على أخبار السماء ، بإذن الله سبحانه وتعالى بعد طاعتهم وعبادتهم له سبحانه وارتقائهم في ملكوت السماوات في فترة من الزمن فهم أيضا داخلون في الامتحان بهذا النبي المرسل لهم ولغيرهم ، والمفروض أن يكون الأمر أسهل عليهم ، لان الله سبحانه وتعالى يطلعهم وبمرتبة عالية على إرساله الرسول ، ولكن لابد أن تبقى نسبة ضئيلة من الجهل بالواقع لديهم للامتحان ، ليكون إيمانهم وبمرتبة معينة هو إيمان بالغيب
( الم * ذَلِكَ الْكِتَابُ لا رَيْبَ فِيهِ هُدىً لِلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ)


بقلم
احد انصار الامام المهدي(ع)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
النبوة الأنبياء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.::::منتديـــات الأنوار الأربعــة عــشـر ::::. :: القسم الإسلامي :: منتدى أهل البيت (ع)-
انتقل الى: